إذا كنت مهتمًا بالإعلان على موقع عرب أوروبا،

” انضم إلينا الآن على موقع عرب أوروبا وضع إعلانك لمدة أسبوع أو شهر أو حتى بشكل دائم بأسعار منافسة لتحقيق هدفك بكل سهولة. متابعين عرب في اوروبا وفرنسا بالاخص ثم اسبانيا وبلجيكا والمانيا وكذلك في الوطن العربي مثل الجزائر المغرب تونس مصر وسوريا.. وكذلك الخليج. ستتمكن من إرسال المتابعين إلى صفحتك الشخصية، أو موقعك الخاص، أو حتى رقم هاتفك لتبدأ رحلتك نحو العثور على اشخاص مناسبين لحاجاتك, يمكنك ان تحصل على اهتمام اشخاص ذو اهتمام راقي ومهم , لا تفوت الفرصة، انضم إلينا اليوم بسعر يبدأ من 9 دولار !” اضغط هنا للاستفسار

مثال :

اعلان الزواج

اعلان الزواج

شاب يبحث عن شريكة حياته، وتفضل أن تكون مقيمة في أوروبا. السيدات المهتمات بالزواج. معلومات عني: الاسم: إبراهيم. العمر: 30 عامًا. الجنسية: لبناني. مقيم في باريس، فرنسا.
اضغط هنا للاستفسار

صفحة باقي الخدمات 

شريط الأخبار

محكمة كويتية: “التشبه بالجنس الآخر” اتهام غير دستوري

محكمة كويتية: “التشبه بالجنس الآخر” اتهام غير دستوري

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on pinterest
Share on email
Share on whatsapp

محكمة كويتية: “التشبه بالجنس الآخر” اتهام غير دستوري

⚙️ #تطبيق #محكمة #كويتية #التشبه #بالجنس #الآخر #اتهام #غير #دستوري #منتوف #MANTOWF

خصومات موقع بوكنك اوتيل وطيران Booking.com

محكمة كويتية: “التشبه بالجنس الآخر” اتهام غير دستوري

تابعنا عبرGoogle news

أصدرت المحكمة الدستورية في الكويت، اليوم الأربعاء، قرارا يقضي بعدم دستورية المادة 198 من قانون الجزاء والتي تجرم “التشبه بالجنس الآخر”.

وجاء هذا القرار لينهي مسألة الطعن المقدم على تلك المادة، والتي أكد فيها المتقدم بالطعن أن “هذا التشبه يعتبر مرضا، فكيف يتم تجريم المرض؟”، بحسب موقع “السومرية”.

وأشار مضمون قرار المحكمة إلى أن “النص لم يتضمن معيارا موضوعيا منضبطا يتعين مراعاته لتحديد ذلك الفعل المؤثم قانونا، وما يعد تشبها بالجنس الآخر وما لا يعد كذلك، بل جاءت عبارته بالغة العموم والاتساع يمكن تحميلها بأكثر من معنى، على نحو قد تتعدد معه تأويلاتها”.

وأوضحت المحكمة، أن “ما أوردته المذكرة الإيضاحية للقانون من صور التشبه التي اعتبرت منها “تزين جنس بملابس الجنس الآخر المقصورة عليه بحسب العرف السائد في البلاد أو تقمصه شخصية الآخر”، يكشف عن مدى الاتساع الذي يمكن أن تحمل عليه هذه العبارة، وافتقادها إلى عناصر الضبط والإحكام الموضوعي، وانطوائها على خفاء وغموض قد يقع معه الكثير في دائرة التأثيم”.

كما نوهت إلى، أن “تقدير الأمر في النهاية يصبح متروكا للجهات القائمة على تطبيق القانون وفقا لتقديرها ودون ضابط يقيدها، وبما قد يؤول في التطبيق إلى إطلاق العنان لسوء التقدير، وهو ما يتأبى مع ما حرص عليه الدستور من كفالة الحرية الشخصية وصونها”.

يذكر أنه خلال العام الماضي، كانت فتاة جامعية كويتية قد تفاجأت بمعرفة أن صديقة لها، تعرفت عليها منذ أسابيع كانت شابا “متشبه بالجنس الآخر”.


محكمة كويتية: “التشبه بالجنس الآخر” اتهام غير دستوري
أقراء أيضا
افضل 40 تطبيق أندرويد مجانا بأداء خرافي


المصدر : منتوف ومواقع انترنت 👇محكمة كويتية: “التشبه بالجنس الآخر” اتهام غير دستوري

محكمة كويتية: “التشبه بالجنس الآخر” اتهام غير دستوري