إذا كنت مهتمًا بالإعلان على موقع عرب أوروبا،

” انضم إلينا الآن على موقع عرب أوروبا وضع إعلانك لمدة أسبوع أو شهر أو حتى بشكل دائم بأسعار منافسة لتحقيق هدفك بكل سهولة. متابعين عرب في اوروبا وفرنسا بالاخص ثم اسبانيا وبلجيكا والمانيا وكذلك في الوطن العربي مثل الجزائر المغرب تونس مصر وسوريا.. وكذلك الخليج. ستتمكن من إرسال المتابعين إلى صفحتك الشخصية، أو موقعك الخاص، أو حتى رقم هاتفك لتبدأ رحلتك نحو العثور على اشخاص مناسبين لحاجاتك, يمكنك ان تحصل على اهتمام اشخاص ذو اهتمام راقي ومهم , لا تفوت الفرصة، انضم إلينا اليوم بسعر يبدأ من 9 دولار !” اضغط هنا للاستفسار

مثال :

اعلان الزواج

اعلان الزواج

شاب يبحث عن شريكة حياته، وتفضل أن تكون مقيمة في أوروبا. السيدات المهتمات بالزواج. معلومات عني: الاسم: إبراهيم. العمر: 30 عامًا. الجنسية: لبناني. مقيم في باريس، فرنسا.
اضغط هنا للاستفسار

صفحة باقي الخدمات 

شريط الأخبار

لماذا ما زالت موجودة؟ استفادة آسيا من أستراليا صفر

لماذا ما زالت موجودة؟ استفادة آسيا من أستراليا صفر

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on pinterest
Share on email
Share on whatsapp

لماذا ما زالت موجودة؟ استفادة آسيا من أستراليا صفر

🟢 #لماذا #ما #زالت #موجودة #استفادة #آسيا #من #أستراليا #صفر #منتوف #MANTOWF

الاعلانات على المدونات باسعار رخيصة من موقع منتوف للاعلانات للتطبيقات والمواقع للحصول على زوار ذو جودة عالية من عرب اوروبا مهتمين بالزواج والسياحة
خصومات موقع بوكنك اوتيل وطيران Booking.com

لماذا ما زالت موجودة؟ استفادة آسيا من أستراليا صفر

أستراليا تأهلت لنهائيات كأس العالم بعد إقصاء الإمارات وبيرو

نجحت أستراليا في التأهل إلى نهائيات كأس العالم للمرة السادسة في تاريخها، وذلك بعد فوزها في ملحق التصفيات على الإمارات وبيرو، وستكون مشاركة المنتخب في مونديال قطر 2022 هي الخامسة على التوالي والرابعة منذ الانسحاب من اتحاد أوقيانوسيا والانضمام إلى الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

أستراليا كانت قد حاولت مرتين الانضمام إلى آسيا كرويًا لكنها واجهت رفضًا قاطعًا، حتى نجحت في ذلك عام 2005، وقد أقر فيفا انضمامها للاتحاد الآسيوي رسميًا في يناير 2006 بعدما كانت قد ضمنت بالفعل التواجد في مونديال ألمانيا 2006.

اقرأ أيضًا | فرصة ضائعة .. عندما طار حلم المونديال على مصر والسودان بسبب فلسطين

17 عامًا تقريبًا مضت على انضمام أستراليا إلى الاتحاد الآسيوي، كانت الآمال والطموحات كبيرة أن تُساهم في تطور كرة القدم الآسيوية سواء على صعيد الأندية أم المنتخبات، لكن هذا حدث ذلك؟ لا أعتقد أبدًا.

الواقع والحقائق والأرقام تقول أن أندية ومنتخبات آسيا لم تستفد أبدًا من أستراليا، بل العكس ما حدث!

المنتخب الأسترالي نجح في الحفاظ على تواجده في المسرح الكروي الأهم عالميًا طوال تلك السنوات الـ17، إذ تأهل إلى نهائيات كأس العالم 2010 و2014 و2018 و2022 بعدما كان طوال تاريخه قد لعب مرتين فقط في المونديال، عامي 1974 و2006.

الحقيقة أن “الكنغر” حرم منتخبًا آسيويًا أصيلًا من التواجد في المونديال طوال تلك السنوات، وآخر من دفع الثمن كان الأبيض الإماراتي الذي ربما كانت فرصه في التأهل ستكون أعلى لو واجه فريقًا آخر.

uae - australia 2022

UAE NT Twitter

وإن تحدثنا عن البطولات الداخلية، لا نجد أن أستراليا أضافت الكثير لبطولات آسيا، سواء على صعيد المنتخبات أم الأندية، فقد نجح المنتخب في الفوز بكأس أمم آسيا عام 2015 ووصل للنهائي عام 2011، وأعتقد من الصعب القول أن البطولة ازدادت قيمة وجماهيرية بعد مشاركة “الكنغر” بها، إذ لم نلحظ ذلك أبدًا، لا على الصعيد الإعلامي ولا الجماهيري ولا التسويقي وذلك لسبب بسيط أن كرة القدم ليست اللعبة الشعبية الأولى في البلاد.

وعلى صعيد الأندية لم تُقدم الأندية الأسترالية الكثير لدوري أبطال آسيا وظلت الأفضلية لأندية الصين واليابان وكوريا الجنوبية في النصف الغربي من القارة باستثناء عام 2014 حين تُوج سيدني باللقب، ولا أظن أن أحدًا سيفتقد الأندية الأسترالية حال غادرت البطولة.

لماذا مازالت أستراليا موجودة في الاتحاد الآسيوي؟ ما الذي استفادته القارة الصفراء من هذا القرار؟ لا نجد الكثير من النجوم الأستراليين يُفضلون اللعب في آسيا بدلًا من أوروبا مثلًا، لم نر أي من لاعبي آسيا ينشطون في الدوري الأسترالي، لو أجرينا استطلاعًا للرأي بين الجماهير والإعلاميين الأستراليين حول كرة القدم الآسيوية فأنا واثق أن معرفتهم ستكون محدودة للغاية.

أظن أن الوقت حان لإعادة أستراليا لقارة أوقيانوسيا كرويًا حيث تنتمي جغرافيًا وتستعيد منتخبات آسيا فرصة التأهل إلى المونديال والتي حُرمت منها طوال السنوات الماضية، خاصة أن الاتحاد الدولي لم يُقدم أي هدية لآسيا بعد قبولها انضمام أستراليا وظلت المقاعد المخصصة للقارة 4 ونصف كما هي.

أستراليا بالتأكيد كانت الطرف المستفيد من قرار 2005 لأنها ضمنت لنفسها مقعدًا دائمًا في نهائيات كأس العالم، فيما آسيا كانت الطرف الخاسر ولم تستفد أبدًا من انضمام أستراليا بل حُرمت من مقعد في المونديال منذ نسخة 2010.

لماذا ما زالت موجودة؟ استفادة آسيا من أستراليا صفر
أقراء أيضا
افضل 40 تطبيق أندرويد مجانا بأداء خرافي


المصدر : منتوف ومواقع انترنت 👇لماذا ما زالت موجودة؟ استفادة آسيا من أستراليا صفر

لماذا ما زالت موجودة؟ استفادة آسيا من أستراليا صفر