إذا كنت مهتمًا بالإعلان على موقع عرب أوروبا،

” انضم إلينا الآن على موقع عرب أوروبا وضع إعلانك لمدة أسبوع أو شهر أو حتى بشكل دائم بأسعار منافسة لتحقيق هدفك بكل سهولة. متابعين عرب في اوروبا وفرنسا بالاخص ثم اسبانيا وبلجيكا والمانيا وكذلك في الوطن العربي مثل الجزائر المغرب تونس مصر وسوريا.. وكذلك الخليج. ستتمكن من إرسال المتابعين إلى صفحتك الشخصية، أو موقعك الخاص، أو حتى رقم هاتفك لتبدأ رحلتك نحو العثور على اشخاص مناسبين لحاجاتك, يمكنك ان تحصل على اهتمام اشخاص ذو اهتمام راقي ومهم , لا تفوت الفرصة، انضم إلينا اليوم بسعر يبدأ من 9 دولار !” اضغط هنا للاستفسار

مثال :

اعلان الزواج

اعلان الزواج

شاب يبحث عن شريكة حياته، وتفضل أن تكون مقيمة في أوروبا. السيدات المهتمات بالزواج. معلومات عني: الاسم: إبراهيم. العمر: 30 عامًا. الجنسية: لبناني. مقيم في باريس، فرنسا.
اضغط هنا للاستفسار

صفحة باقي الخدمات 

شريط الأخبار

قرية الأخدود تراث خُلدت بصمته

قرية الأخدود تراث خُلدت بصمته

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on pinterest
Share on email
Share on whatsapp

قرية الأخدود تراث خُلدت بصمته

🦋 #قرية #الأخدود #تراث #خلدت #بصمته #منتوف #MANTOWF
قرية الأخدود تراث خُلدت بصمته
قناة الأبراج على يوتيوب متوفرة الان

خصومات موقع بوكنك اوتيل وطيران Booking.com

قرية الأخدود تراث خُلدت بصمته

قرية الأخدود أو كما كانت تسمى سابقاً بـ “رقمات”، التي عاصرت آثارها ثلاثة عصور مختلفة، ووضعت بصمتها في السجلات الأثرية، وبرهاناً لحضارة جنوب الجزيرة العربية، وفي موضوعنا هذا سيّدتي نت تسلط الضوء على أسرار قرية الأخدود وهي :

بداية موقع قرية الأخدود
تقع قرية الأخدود في مدينة نجران في جنوب المملكة العربية السعودية، وتبعد ما يقارب 5 كيلومترات مربعة جنوب غرب نجران.

تاريخ قرية الأخدود
تعتبر قرية الأخدود من الأماكن الأثرية التي خلدت بصمتها على مر التاريخ، حيث يعود تاريخها قبل مايقارب 2024 عام. وتتميز القرية بوجود آثار ومواقع هامة من العصور البيزنطية والأموية والعباسية، بالإضافة إلى أن القرية كان لها أهمية زراعية وتجارية وعمق حضاري.مع بقايا النقوش القديمة والرسومات، كالأيدي البشرية و الأفاعي و الأحصنة والجمال على الأحجار والصخور العملاقة، وأيضاً بقايا المسجد والذي يعد من أبرز المعالم الأثرية.

أحداث قرية الأخدود
شهدت نجران منذ تاريخها أحداثاً هامة، وأبرزها حادثة الأخدود التي ذكرت في القرآن الكريم، لضحايا الموتى بسبب محرقة كبيرة أقدم عليها ذو نواس آخر ملوك التبابعة على الانتقام من المسيح عند رفضهم اعتناق اليهودية قبل أكثر من 2000 عام، وكذلك الحملات العسكرية التي تعرضت لها من القوة العظمى بمختلف الفترات التاريخية، مما أدى إلى احتلالها وتدميرها.

اكتشافات التنقيب
يعتبر الأخدود موقعاً أثرياً مميزاً لحضارة جنوب شبه الجزيرة العربية، وكانت تسمى نجران سابقاً بـ نجرن حسب ذكرها بالنقوش، يوجد بها قلعة أو قصبة وهي عبارة عن مدينة مستطيلة الشكل يحيطها سور بطول 235 متراً يحمي المدينة وسكانها من الهجوم الخارجي، والتي تعد من أهم المعالم الأثرية بالموقع ويعود عمرها قبل 500 قبل الميلاد والتي تعتبر فترة الاستيطان الرئيسية.
ولأهمية هذا الموقع الأثري، نفذت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، عدداً من العمليات داخل القلعة، وتم اكتشاف مسجد شمال شرقي القلعة، والذي يعد أقدم مسجد في المنطقة، ويعود تاريخه للقرن الأول الهجري.
وكما ساعد التنقيب والمسح لاكتشاف نقوشات ورسومات صخرية يمتد تاريخها من 7000 إلى 1000 قبل الميلاد، والوصول لمعلومات مختلفة على سبيل المثال سكان المنطقة آنذاك استأنسوا الكلاب السلوقية، فاصطادوا الجمال، مستخدمين أسلحة متنوعة كالرماح والأقواس والسهام ذات الرؤوس المزدوجة.والأواني الفخارية وأدوات الزينة والعملات.
وكذلك وجود قبور إسلامية مدون عليها أسماء أصحابها وتاريخ وفاتهم، والعديد من المدافن في مختلف الأماكن. وقيل أيضاً أن الجزء الشمالي والجنوبي من المدينة سكنت مابعد الاسلام واستخدم الجزء الجنوبي مقبرة.



قرية الأخدود تراث خُلدت بصمته
قناة الأبراج على يوتيوب متوفرة الان
أقراء أيضا
افضل 40 تطبيق أندرويد مجانا بأداء خرافي


المصدر : منتوف ومواقع انترنت 👇قرية الأخدود تراث خُلدت بصمته

قرية الأخدود تراث خُلدت بصمته