ماذا لو كان الانسان غير معرض للغضب ؟

ماذا لو كان الانسان غير معرض للغضب ؟

December 6, 2020 1 By Lujen لوجين
منتوف MANTOUF offended little girl sitting on bed with sibling

في كل مرة تقع فيها ضحية الغضب فأنت غالبا ما تسمم نفسك بنفسك. “الفريد مونتابرت”

ما هو الغضب؟

يمكن تعريف الغضب على أنه حالة هستيريا تدفع الشخص لإيذاء نفسه وغيره, وقد يكون غضب ناتج عن تفكير, وقد يكون غضب ناتج عن اللاوعي, وإما أن يكون طبع من الحالة الطبيعية لدى الفرد وإما أن يكون مكتسب من البيئة المحيطية,

أسباب الغضب

أسباب الغضب الإحباط والفشل بفعل ما يسبب حالة من الغضب واللاوعي, فعندما يفشل الانسان بفعل كان ينتظر نجاحه بفارغ الصبر سيتعرض لصدمة جراء ذلك ومن ثم يفقد السيطرة على أعصابه ولا يهدأ الا عندما يفرغ طاقته بشيء أو بشخص, ردود الفعل الغير متوقعة فتلك الردود تسبب نفور للفرد من نفسه ومن محيطه الحصول على نتائج أصغر من المتوقعة هذا ما يسبب فقدان ايمان الشخص بنفسه وبقدراته الشخصية وهذا ما يحدث في النتائج العلمية والتعليمية الحالة الاجتماعية المتوترة,

فالبيئة المعيشية الصاخبة المبنية على الضجة تزرع شعور عدم الارتياح لدى الفرد ومن ثم تحوله من فرد هادئ الى فرد قاسي وحاد الأعباء المادية المترتبة على الفرد والخارجة عن ارادته يمكن أن توصله الى حالة من الهستيريا, والغضب المستمر الشعور بالإجهاد العملي والدراسي يمكن أن يسبب شعور التعب عند الأشخاص وزيادة من احتمال فقدان السيطرة على النفس التنمر والعنصرية التي يعاني منها المجتمع والتي تدفع الفرد الى السخط على كل شيء, وعدم تقبل أي فعل او قول موجه اليه ومقابلته بالغضب وعدم الرضى عدم الاهتمام والاكتراث, الذي من شأنه أن يدفع الفرد الى العزلة والكتمان والكآبة المصحوبة بشحنات الغضب

screaming strong man in white sheet

ماذا يحدث عند الغضب؟

ماذا يحدث عند الغضب؟ الإنسان يتحول لشخص آخر عندما يغضب ويتغير مزاجه فالتحول المفاجئ من الحالة الطبيعية الهادئة إلى الحالة الغير طبيعية الصاخبة يسبب الكثير من المشاكل على الصعيدين النفسي والجسدي,

فمن الناحية الجسدية الغضب المفاجئ يسبب ارتفاع ضغط الدم وبالتالي ازدياد وتسرع ضربات القلب حيث ازدياد دقات القلب بشكل مفاجئ وبطريقة سريعة يسبب ازدياد في تدفق الدم داخل الأوعية الدموية مما يؤدي إلى ارتفاع حرارة الجسم كما أنه يؤدي إلى التأثير على التنفس لما له من مخاطر على الرئتين بالإضافة لإضعاف جهاز المناعة مما يؤدي مع التقدم في الزمن إلى إصابة الإنسان بالكثير من الأمراض والمساهمة في التهديد بخطر الإصابة بالسكتة الدماغية وآلام الرأس والصداع وعلى الصعيد النفسي يسبب الغضب إلى تغيير الحالة المزاجية للإنسان فالتحول من الحالة المزاجية الجيدة إلى الحالة المزاجية السيئة بطريقة مفاجئة يسبب الكثير من المشاكل الغير المرئية والتي يصعب علاجها على عكس المشاكل الجسدية المرئية فالقلق يجعل الشخص غير مستقر نفسياً بالإضافة الى صعوبة النوم والراحة فحمى التفكير أشبه بمرض السرطان لكنه نفسي والنفسي أصعب من الجسدي بكثير كما يسبب الغضب حالة من الانزعاج وعدم التحمل وفقدان الصبر واضفاء حالة من التوتر وفقدان التركيز والسماح لنوبات الكآبة والتشاؤم وفقدان الشغف

نصائح للتقليل من نوبات الغضب:

1_عدم فعل أي فعل كان عند الغضب لأن التصرفات الناجمة عن الغضب نتيجتها سلبية دائماً مما تسبب من فقدان الحياة الاجتماعية السليمة لدى الأشخاص

2_الابتعاد عن الأماكن المزدحمة عند الشعور بالغضب فوجود الشخص الغاضب بين الأفراد يسبب التوتر والانزعاج وعدم الاستقرار سواء في العمل أو في المنزل

3_التحلي بالصبر والتأني عند الشعور بالغضب والسيطرة على النفس 4_عدم التحدث عند الغضب فالكلام الناتج عن الحالة العصبية الشديدة غير محبب وغير مرغوب فيه فالشخص الغاضب لا يعي ما يقول فكثير من الأشخاص يخسرون مكانتهم الاجتماعية بسبب تصرفات خارجة عن ارادتهم وبسبب كلام ناتج عن حالة عصبية غير مستقرة

5_ عندما تشعر بالغضب عليك أن تبتعد عن سبب غضبك في الحال وأن تعي أن هذا الوقت سوف يمضي وأن الأمور ستسير على النحو المراد وأن المشاكل يمكن علاجها بالهدوء وليس بالانفعال

6_عند الشعور بالغضب ينصح بتغيير المكان والاستماع لموسيقى هادئة أو قراءة الكتب أو شرب مشروب يهدئ الأعصاب أو المشي على انفراد في الهواء الطلق يجب عند الغضب أن نمتنع عن الحديث والفعل. “فيثاغورس”

وبالنهاية ماذا لو لم يكن الغضب من طبيعية الانسان؟ وماذا لو كان الانسان غير معرض للغضب؟