في هذا المطعم..أمهات من إيطاليا يطبخن أشهى الأطباق التقليدية للضيوف

في هذا المطعم..أمهات من إيطاليا يطبخن أشهى الأطباق التقليدية للضيوف

12/06/2022 0 By mantowf team

🍕 #مطبخ #في #هذا #المطعمأمهات #من #إيطاليا #يطبخن #أشهى #الأطباق #التقليدية #للضيوف #منتوف #MANTOWF

أهلا بكم في موقع عرب أوروبا من منتوف

يشرفنا وجودك في تطبيقنا الجديد أضغط الان لتتعرف على جميع الميزات

عرب أوروبا – ملتقى واعي و شامل
لمحة عن هذا التطبيق
 
عرب أوروبا لكل المقيمين في أوروبا والعالم من فرنسا و بلجيكا الى هولندا و سويسرا ثم ألمانيا وغيرها ,
يشمل الكثير من الأقسام كالمنوعات والفيديوهات والمعلومات عن البلدان وأمور لم الشمل , و السفر والأبراج اليومية , قسم الطبخ والوصفات , أيضا قسم خاص بأفلام ناشونال جيوغرافيك وقسم للدكتور فيصل القاسم وفيديوهات الاتجاه المعاكس
الأهم هو بأماكنك وضع اعلانك مجانا روج لمنتجك أو بيع أي قطعة لديك لا تحتاجها
يمكنك البحث عن بيوت ، عمل، استفسار ، وكذلك الزواج , كن عضوا فعالا معنا ,
أيضا أخبار بلجيكا وفرنسا ودول أوروبا والكثير من المعلومات التي قد تهمك أذا كنت مقيم أو لديك نية بالقدوم
بأماكنك طرح الأسئلة و تقديم الاقتراحات في القسم المخصص أو التواصل معنا
التطبيق جديد لكن لدينا ألاف المتابعين ونأمل أن ينضم الجميع خلال الأشهر القادمة , أبقى معنى وقم بإضافة لمستك في التطبيق فقد تجذب اليك كل المهتمين وبالطبع نكبر معا كعائلة ومثال عن المجتمع العربي الواعي.

في هذا المطعم..أمهات من إيطاليا يطبخن أشهى الأطباق التقليدية للضيوف

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) — مثل العديد من الإيطاليين الذين يعيشون في الخارج، افتقد بيب كورسارو طبخ والدته.

وُلد كورسارو في جزيرة صقلية بإيطاليا، وانتقل إلى العاصمة البريطانية لندن عندما بلغ من العمر 16 عامًا، وسرعان ما بدأ يتوق إلى نكهات وتقاليد منزله، لا سيّما غداء يوم الأحد الصاخب، عندما كانت الأمهات والجدات يطبخن الأطعمة المفضلة التقليدية في الهواء الطلق.

وبعدما شق مساره المهني في مجال المطاعم، كان كورسارو يستمتع مع أصدقائه ليلًا حين اقترح أحدهم عليه مازحًا بأن يحضر والدته للطهي.

لكنه أخذ الأمر على محمل الجد.

في هذا المطعم.. أمهات إيطاليات أصليات يسيطرن على المطبخ
صورة من داخل أحد مطاعم La Mia Mamma . , plain_textCredit: Daniel Ogulewicz

ويتذكر كورسارو: “قلت لنفسي، لم لا؟ لذلك اتصلت بأمي وقلت لها سآتي غدًا”.

وهكذا كانت انطلاقة مطعم “La Mia Mamma” عام 2018، كمطعم مؤقت قبل أن يفتتح له فروعًا أخرى وتتنوع أطباقه اللذيذة يوميًا.

طهي الأمهات 

في هذا المطعم.. أمهات إيطاليات أصليات يسيطرن على المطبخ
مجموعة مختارة من الأطباق من إقليم أبروتسو، وهو مطبخ غير ممثل تمثيلا نسبيًا من منطقة جنوب شرق على ساحل البحر الأدرياتيكي., plain_textCredit: Giulia Verdinelli

أما الفكرة الرئيسية فبسيطة، وتتمثل بتوظيف الأمهات، والجدات الإيطاليات الحقيقيات، من إحدى مناطق إيطاليا العشرين، لينتقلن في ما بعد إلى لندن حيث يحصلن على إقامة لمدة ثلاثة أشهر، يعرضن خلالها وصفاتهن التقليدية الخاصة المستقاة من المأكولات المحلية، قبل تسليم قبعة الطاهي إلى مجموعة جديدة من الأمهات من منطقة مختلفة.

ويُعد هذا النظام مثيرًا للاهتمام، لأن الطعام في إيطاليا يختلف اختلافًا كبيرًا تبعًا للمنطقة الجغرافية.

وبينما أن العديد من الأطعمة ترتبط عادةً بالمطبخ الإيطالي مثل اللازانيا، وتورتيليني، وبروشوتو كرودو، وراغو، وبارميجيانا، وهي تأتي جميعها من المنطقة ذاتها أي إميليا-رومانيا، هناك وفرة من التنوع يمكن اكتشافه في أماكن أخرى، غالبًا في الأماكن التي قد تكون بعيدة عن المسار المعتاد بالنسبة لغالبية السياح.

وحاليًا، يقدم مطعم “La Mia Mamma” مأكولات من مطبخ منطقتين إيطاليتين متجاورتين هما كامبانيا ولاتسيو، تقعان في جنوب غرب إيطاليا، وتضمان تباعًا مدينتي نابولي وروما.

وحظي مطبخ لاتسيو بالاهتمام خلال السنوات الأخيرة، ويشمل أطباق طعام كلاسيكية مثل الكاربونارا، وأماتريشيانا، وكاشيو إي بيبيه، وهو طبق معكرونة بسيط ظاهريًا، ويتألف من أربعة مكونات فقط، لكنّه في الواقع واحد من أصعب الأطباق بسبب عملية تحضيره الدقيقة.

ويشمل الطعام المريح “cucina popolare” في المنطقة أيضًا أشهى الأطباق الأقل شهرة، مثل طبق “coda alla Vaccinara”، وهو حساء ذيل الثور الذي يصعب العثور عليه خارج لاتسيو.

ويضم كل مطعم  ثلاث أمهات، يتم اختبارهن بداية في إيطاليا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

ويُوضح كورسارو: “نحن لا نبحث عن طهاة محترفين، بل عن ربات بيوت يطهين لعائلاتهن”، مضيفًا أن المرشحات اللواتي يقع عليهن الخيار ينتقلن بعد ذلك إلى لندن لاختبارهن، ليتم بعدها منحهن الإقامة وبطاقة النقل والراتب.

ولم تعش غالبية الأمهات، اللواتي يبلغن الستين من العمر وغالبًا ما يكن متقاعدات، في الخارج من قبل. ويقوم هؤلاء بتحضير جميعًا الوصفات الخاصة بهن، ويعملن على ضمان تنفيذها على أكمل وجه بمساعدة طاقم من الطهاه المتمرسين.

إقامة لمدة ثلاثة أشهر

في هذا المطعم.. أمهات إيطاليات أصليات يسيطرن على المطبخ
يوظف مطعم La Mia Mamma أمهات وجدات إيطاليات حقيقيات للإقامة في فروعه بلندن, plain_textCredit: Giulia Verdinelli

ولا يقتصر وجود الأمهات على تحضير قائمة الطعام، إذ يمكن رؤية المطابخ من الشارع، حتى يتمكن المارّة من إلقاء نظرة على الأمهات خلال إعدادهن الطعام، وهن يشعرن بالسعادة للتحدّث مع المارة.

يقول كورسارو: “يمكنك رؤيتهن في كل مكان. إنهن موجودات دائمًا، ويجذبن الناس لاختبار كل ما يتم طبخه. حتى أنهن يرقصن مع الضيوف”.

وتقع جميع الفروع في حيي كينسينغتون وتشيلسي، حيث يُعد الإيطاليون بين أكبر الجاليات الأجنبية المقيمة في البلاد، وساهموا بأكبر عدد من المقيمين الجدد خلال السنوات التي سبقت استفتاء انسحاب المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي، عام 2016.

وحتى الآن، لم يتم رفض أي أم بعد اختبار طهيها، وقد تكيّفت جميع الأمهات بشكل جيد مع حياة مدينة لندن، مع إجراء بعض التعديلات.

في هذا المطعم.. أمهات إيطاليات أصليات يسيطرن على المطبخ
كورسارو مع والدته آنا فاما، إلى اليسار، برفقة أم أخرى تدعى سارة., plain_textCredit: La Mia Mamma

وتقول آنا فاما، والدة كورسارو: “دائمًا يشتكين لي أن المدينة كبيرة جدًا، والمسافات هائلة، لذلك كان علينا إيجاد أماكن إقامة قريبة من المطاعم”.

وبعد فترة عملها، قرّرت فاما البقاء، وتعمل الآن كسفيرة للأمهات الوافدات الجدد، وتساعدهن على الاستقرار.

وتؤكد فاما: “”لم يحدث أبدًا أن تركت أم العمل، وهي تشعر بالسعادة لأنها غادرت، وغالبًا ما تسألني الأمهات اللواتي غادرن عن موعد عودتهن”، مضيفة أنه رغم أن الطهي لـ200 شخص يمكن أن يكون متعبًا، إلا أن هناك جوًا مريحًا دومًا في المطبخ.

وتضيف: “إذا حدث خطأ ما، يمكننا دائمًا إصلاحه. وبالنسبة لي، هذه ليست وظيفة، إنها منزلي. آمل أن أنقل ذلك إلى الأمهات”.

في هذا المطعم..أمهات من إيطاليا يطبخن أشهى الأطباق التقليدية للضيوف
أقراء أيضا
افضل 40 تطبيق أندرويد مجانا بأداء خرافي

للنشر في الموقع

هل لديك القدرة على كتابة مواضيع، معلومات، ومقالات قصيرة  ؟يتيح لك فرصة النشر ومشاركة كتاباتك مع الآخرين. نستقبل كل المواضيع التي تهم أوروبا او اي معلومات مفيدة او قصص ذات قيمة .

بإمكانك المشاركة في إغناء موقع عرب أوروبا من خلال إرسال مقالاتك في هذه الصفحة. سننشر لك مواضيعك بشرط أن تكون غير منشورة مسبقاً على الانترنت وغير منقولة من موقع آخر .

بإمكانكم إرسال مقالاتكم عبر الاستمارة أسفله

    موقع منوف أضغط هنا ليصلك كل ما هو جديد

    شاهد أرخص الأسعار المخفضة لقراء موقع منتوف .


    المصدر : منتوف ومواقع انترنت 👇في هذا المطعم..أمهات من إيطاليا يطبخن أشهى الأطباق التقليدية للضيوف

    في هذا المطعم..أمهات من إيطاليا يطبخن أشهى الأطباق التقليدية للضيوف


    شارك هذا ياعيوني