إذا كنت مهتمًا بالإعلان على موقع عرب أوروبا،

” انضم إلينا الآن على موقع عرب أوروبا وضع إعلانك لمدة أسبوع أو شهر أو حتى بشكل دائم بأسعار منافسة لتحقيق هدفك بكل سهولة. متابعين عرب في اوروبا وفرنسا بالاخص ثم اسبانيا وبلجيكا والمانيا وكذلك في الوطن العربي مثل الجزائر المغرب تونس مصر وسوريا.. وكذلك الخليج. ستتمكن من إرسال المتابعين إلى صفحتك الشخصية، أو موقعك الخاص، أو حتى رقم هاتفك لتبدأ رحلتك نحو العثور على اشخاص مناسبين لحاجاتك, يمكنك ان تحصل على اهتمام اشخاص ذو اهتمام راقي ومهم , لا تفوت الفرصة، انضم إلينا اليوم بسعر يبدأ من 9 دولار !” اضغط هنا للاستفسار

مثال :

اعلان الزواج

اعلان الزواج

شاب يبحث عن شريكة حياته، وتفضل أن تكون مقيمة في أوروبا. السيدات المهتمات بالزواج. معلومات عني: الاسم: إبراهيم. العمر: 30 عامًا. الجنسية: لبناني. مقيم في باريس، فرنسا.
اضغط هنا للاستفسار

صفحة باقي الخدمات 

شريط الأخبار

تويتر يزيل حساباً أرسل تهديداً لشخصية معروفة! WWW.MANTOWF.COM منتوف

تويتر يزيل حساباً أرسل تهديداً لشخصية معروفة! WWW.MANTOWF.COM منتوف

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on pinterest
Share on email
Share on whatsapp

تويتر يزيل حساباً أرسل تهديداً لشخصية معروفة! WWW.MANTOWF.COM منتوف


استمراراً في سياسته بمكافحة التطرف والإرهاب والتعليقات المسيئة، أزال موقع تويتر نهائياً حساب مسلح من حركة طالبان الباكستانية، يزعم أنه من أطلق النار على الحائزة على جائزة نوبل ملالا يوسف زاي وأصابها بجروح خطيرة قبل 9 سنوات، بمحاولة اغتيالها مرة ثانية، وكتب على تويتر أنه في المرة القادمة “لن يحدث خطأ”.

وأزال العصفور الأزرق، الأربعاء، الحساب الذي نقل رسالة التهديد بشكل نهائي، فيما دفع التهديد يوسف زاي إلى نشر تغريدة بنفسها، وطلبت فيها من الجيش الباكستاني ورئيس الوزراء، عمران خان، أن يشرحا كيف يكون مطلق النار المزعوم، إحسان الله إحسان، هاربا من الاحتجاز الحكومي.

هروب من المنزل الآمن!

يشار إلى أنه تم القبض على إحسان في عام 2017، إلا أنه هرب في يناير 2020 مما يسمى بالمنزل الآمن، حيث كانت تحتجزه وكالة المخابرات الباكستانية. ويكتنف الغموض والجدل ملابسات اعتقاله وهروبه.

ومنذ هروبه، أجرى الصحافيون الباكستانيون مقابلات مع إحسان عبر نفس حساب تويتر، الذي حمل التهديد باللغة الأردية، وكان لديه أكثر من حساب على تويتر، تم تعليقها جميعا.

حساب سنسويه.. ولن نخطئ!

بدوره، قال رؤوف حسن، مستشار رئيس الوزراء، إن الحكومة تحقق في التهديد وطلبت على الفور من تويتر إغلاق الحساب.

يذكر أن إحسان، وهو عضو قديم في حركة طالبان الباكستانية، كان حثّ ملالا يوسف على العودة إلى الوطن، قائلاً: لدينا حساب يجب تسويته معك ومع والدك”.

وأضاف في التغريدة أنه “لن يكون هناك خطأ هذه المرة”.

وكان تويتر قد أزال خلال السنوات الماضية آلاف الحسابات كجزء من حربه ضد نشر كل ما يشجع على الإرهاب، بعدما أعلن حربه ضد التطرف والتي شملت معاقبة صفحات تحمل محتوى إرهابياً.



Source link