الأهلي يا عين.. سوبر «دار الزين» – الرياضي

الأهلي يا عين.. سوبر «دار الزين» – الرياضي

الأهلي يا عين.. سوبر «دار الزين» – الرياضي

⌚ #الأهلي #يا #عين #سوبر #دار #الزين #الرياضي #منتوف #MANTOWF #ساعات
الأهلي يا عين.. سوبر «دار الزين» – الرياضي


ت + ت – الحجم الطبيعي

شهدت مدينة العين مساء الجمعة مسيرات فرح حمراء جابت شوارع المدينة الخضراء احتفالاً بفوز الأهلي بلقب السوبر بعد انتصاره المستحق على غريمه الزمالك بهدفين نظيفين في مباراة مثيرة شهدها 22823 متفرجاً، أحالوا المستطيل الأخضر إلى كرنفالات فرح بيضاء وحمراء، واحتفلت جماهير الأهلي في الاستاد وخارجه حتى الساعات الأولى من صباح اليوم التالي، وهي تغني لأبطالها وتتبادل التهاني ودموع الفرح.

وبرغم الكثافة العددية الكبيرة وتكدس عشرات السيارات في الشوارع الجانبية لاستاد هزاع بن زايد، ومداخله غير أن حركة المرور انسابت بهدوء بلا عرقلة بفضل الجهود العظيمة التي قامت بها ( دورية السعادة في شرطة أبوظبي) وهي تنشر أفرادها في كل مكان لتأمين انسياب نموذجي رائع للسيارات والمشاة على حد سواء ليصل الجميع إلى وجهتهم دون أية عقبات أو مشاكل لتقدم مشاهد رائعة وجدت استحساناً كبيراً من الجميع.

جماهير 

وبينما أقامت الجماهير الأهلاوية الأفراح في مدينة العين وهي ترفع أعلامها الحمراء وتردد الأناشيد والأهازيج التي تمجد فريقها وتلتقط الصور التذكارية، خرجت جماهير الزمالك هادئة إلى حد كبير بل ولم يتوان البعض منهم في تقديم التهنئة لجماهير الأهلي مجسدين الروح الرياضية، وأكدوا أنهم غير غاضبين لخسارة اللقب بقدر حزنهم على الخسارة أمام الغريم التقليدي الأهلي، وأوضح البعض أن الفريق لم يقدم المستوى المعهود في أرض الملعب وأضاع فرصاً عدة كما ارتكب اللاعبون أخطاء مؤثرة استفاد منها الأهلي وسجل هدفيه، وذهب البعض الآخر إلى القول بأن الأهلي استحق الفوز لأنه لعب من أجل ذلك من أجل إنقاذ موسمه بعد خسارته للقبين. 

وكأنما التاريخ يعيد نفسه مع اختلاف طفيف في التفاصيل ،إذ كرر الأهلي سيناريو 2015 في ملعب استاد هزاع بن زايد أول من أمس وهو يعتلي منصات التتويج بلقب السوبر، حيث سبق له أن فاز على غريمه الزمالك بطل الدوري والكأس وقتها وعلى نفس الملعب عندما فاز عليه 3-2، وبفوزه بهدفين نظيفين يوم الجمعة حرم لاعبي الزمالك ومدربهم وجماهيرهم من تحقيق إنجاز تاريخي بالحصول على الثلاثية.

سعادة

من جهته بدا المدرب السويسري مارسيل كولر المدير الفني للأهلي، سعيداً بتتويج فريقه بالسوبر واعتبر أن الفوز هو مكافأة للاعبين بعد الجهود الكبيرة التي بذلوها في أرضية ملعب المباراة، وقال: ينتابني شعور رائع بافتتاح مسيرتي مع الأهلي بالتتويج بلقب، إنه أمر جيد يحفزني على المضي قدماً، لدينا فريق جيد يضم في تكوينه لاعبين متميزين وسيكون علينا أن نتابع مسيرتنا في المرحلة المقبلة بجدية من أجل تحقيق طموحات النادي.

وقال: شعرت أن الزمالك يضغط بقوة في شوط اللعب الثاني فقمت ببعض التبديلات لإعادة السيطرة على الأمور خصوصاً وأن المباراة هي الأولى التي يخوضها لاعبو الأهلي في حضور جماهيري كبير بالفترة الأخيرة، ويتوجب علي بهذه المناسبة أن أتوجه بالشكر للجميع في دولة الإمارات العربية المتحدة، فقد أتاحوا لنا فرصة اللعب أمام هذا العدد الكبير من جماهيرنا، وشاهدنا مشاهد رائعة في مدرجات الملعب. وأكد كولر أن فريقه سيحتفل باللقب السوبر، وبعد العودة للقاهرة سيتجه بتركيزه على الاستعداد بقوة للمباراة المقبلة في الدوري.

اعتراف

واعترف المدرب البرتغالي جوسفالدو فيريرا المدير الفني للزمالك، بأن فريقه ارتكب أخطاء ساهمت في خسارته للسوبر أمام الأهلي، وقال إنهم وبعد الإصابة التي تعرض لها أحمد فتوح، اضطروا لإحداث تغييرات على مستوى اللاعبين والمراكز، خصوصاً بعد أن تخلف الفريق بهدف حيث تم تعزيز الناحية الهجومية، غير أن اللاعبين لم يحالفهم التوفيق برغم المحاولات المتكررة لهز شباك الأهلي أملاً في تعديل النتيجة، فيما استغل الفريق المنافس بعض الأخطاء والمساحات ليقوم بهجمات مرتدة خطيرة أسفرت في النهاية عن الهدف الثاني والذي جاء في وقت حاسم.

وأكد فيريرا أن الزمالك كان الأفضل والأوفر هجوماً في الشوط الثاني حيث ظل يدافع بلاعبين فقط ولكنه لم يستطع العودة، وقال: هذا أمر غير عادل بالنسبة لنا ولكنني سعيد بأداء اللاعبين وأشكرهم على ما قدموه، فهم أبطال الدوري والكأس وعلينا أن نغلق هذا الملف ونتابع مسيرتنا بالاستعداد لمباراتنا في الدوري بعد أيام، دون أن نتأثر بما حدث في السوبر لأن المباريات التي تلعب في النهائي لها ظروفها الخاصة، كما أن الأهلي فريق كبير وظل الزمالك متفوقاً عليه خلال الموسمين الماضيين.

سويسري برتغالي 

كان لقاء السوبر المصري باستاد هزاع بن زايد، هو الصدام الأول بين المدرب البرتغالي جيسوالدو فيريرا المدير الفني للزمالك، والمدرب السويسري مارسيل كولر المدير الفني للأهلي، والذي تعاقد معه الأهلي في شهر سبتمبر الماضي خلفاً للمدرب البرتغالي ريكاردو سواريش، الذي أقاله النادي الأهلي بعد شهرين من تعيينه لتدهور نتائج الفريق تحت قيادته، وفيما بدا مدرب الزمالك قلقاً وهو يقف أمام دكة احتياطي فريقه، ظهر المدرب السويسري كولر هادئاً إلى حد كبير وهو يوجه اللاعبين ويحثهم على بذل مزيد من الجهود.

على جانب آخر، أثار سيد عبد الحفيظ، مدير الكرة بالنادي الأهلي، غضب جماهير الزمالك في المدرجات القريبة من دكة بدلاء الأهلي بسبب احتجاجه المتواصل على حكم اللقاء ورجل الراية كلما احتسب مخالفة ضد الأهلي، وهتفت جماهير الزمالك ضد عبد الحفيظ وطالبته بالتزام الهدوء وعدم التشويش على حكام اللقاء فيما رد عليهم بهدوء مع ابتسامة عريضة وهو يضع يديه على رأسه تقديراً لهم. 

وقال عبد الحفيظ بعد المباراة إن الفريقين شرفا الكرة المصرية على ملعب استاد هزاع بن زايد بعد أن قدما مباراة كبيرة وسط مشاهد جماهيرية رائعة في المدرجات، وعبر عن شكره وتقديره للإمارات وشعبها على حسن الضيافة والكرم، وأكد أن سعادته لا توصف بالحصول على لقب كأس السوبر، موضحاً أن الأهلي ترجم جهوده في أرضية الملعب بتسجيل هدفين واستحق الصعود لمنصة التتويج بالسوبر.

طباعة
Email




الأهلي يا عين.. سوبر «دار الزين» – الرياضي
أقراء أيضا


المصدر : منتوف و غوغل و مواقع انترنت 👇الأهلي يا عين.. سوبر «دار الزين» – الرياضي

الأهلي يا عين.. سوبر «دار الزين» – الرياضي

الأهلي يا عين.. سوبر «دار الزين» – الرياضي

شارك هذا ياعيوني
 مارأيك في هذا وهل لديك أي سؤال؟

شكرا لكم لمقراءة هذا المقال

الأهلي يا عين.. سوبر «دار الزين» – الرياضي