إذا كنت مهتمًا بالإعلان على موقع عرب أوروبا،

” انضم إلينا الآن على موقع عرب أوروبا وضع إعلانك لمدة أسبوع أو شهر أو حتى بشكل دائم بأسعار منافسة لتحقيق هدفك بكل سهولة. متابعين عرب في اوروبا وفرنسا بالاخص ثم اسبانيا وبلجيكا والمانيا وكذلك في الوطن العربي مثل الجزائر المغرب تونس مصر وسوريا.. وكذلك الخليج. ستتمكن من إرسال المتابعين إلى صفحتك الشخصية، أو موقعك الخاص، أو حتى رقم هاتفك لتبدأ رحلتك نحو العثور على اشخاص مناسبين لحاجاتك, يمكنك ان تحصل على اهتمام اشخاص ذو اهتمام راقي ومهم , لا تفوت الفرصة، انضم إلينا اليوم بسعر يبدأ من 9 دولار !” اضغط هنا للاستفسار

مثال :

اعلان الزواج

اعلان الزواج

شاب يبحث عن شريكة حياته، وتفضل أن تكون مقيمة في أوروبا. السيدات المهتمات بالزواج. معلومات عني: الاسم: إبراهيم. العمر: 30 عامًا. الجنسية: لبناني. مقيم في باريس، فرنسا.
اضغط هنا للاستفسار

صفحة باقي الخدمات 

شريط الأخبار

اتهام شواطئ خاصة في فرنسا بالتمييز العنصري

اتهام شواطئ خاصة في فرنسا بالتمييز العنصري

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on pinterest
Share on email
Share on whatsapp

اتهام شواطئ خاصة في فرنسا بالتمييز العنصري

🟢 #اتهام #شواطئ #خاصة #في #فرنسا #بالتمييز #العنصري

الاعلانات على المدونات باسعار رخيصة من موقع منتوف للاعلانات للتطبيقات والمواقع للحصول على زوار ذو جودة عالية من عرب اوروبا مهتمين بالزواج والسياحة
خصومات موقع بوكنك اوتيل وطيران Booking.com

اتهام شواطئ خاصة في فرنسا بالتمييز العنصري

باريس ـ «القدس العربي»: اتهمت جمعية SOS-Racisme شواطئ خاصة في منطقة كوت دازور السياحية الراقية الفرنسية بالتمييز العنصري، بعد أن قامت بعملية فحص للعديد من الشواطئ الخاصة للتحقق من وجود ممارسات تمييزية عند مدخل هذه الأماكن المشهورة لدى بعض الناس، وهي طريقة تستخدمها الجمعية منذ عام 1990.

وانتشر فريق الجمعية في مناطق بربينيان ومرسيليا ونيس بشكل سري على جزء كبير من شواطئ كوت دازور. وبمجرد الوصول إلى الشواطئ الخاصة بالساحل، يتم تقسيم المشاركين والمتطوعين والناشطين واثنين من المسؤولين المحليين المنتخبين كشهود على الشخصيات إلى مجموعات صغيرة؛ وفق صحيفة «لوموند». ويسمح ذلك بمعرفة ما إذا كانت المعاملة الممنوحة لمجموعة كذا وكذا (أبيض، أسود، شمال أفريقي) مختلفة أم لا.
ثم يذهب كل زوجين (رجل وامرأة) إلى الشاطئ الخاص ليطلبوا الجلوس على كرسي الاستلقاء، بنفس الطريقة ومن دون حجز مسبق بالنسبة للأزواج الثلاثة وفي نفس الظروف. فيظهر من خلال فيديو تم نشره أن الأزواج لا يتلقون نفس الاستقبال. بالنسبة للزوجين السود، يشير الموظفون إلى أن الشاطئ ممتلئ. ويتلقى الزوجان الآخران، وهما من شمال أفريقيا، اللذان يصلان بعد عشر دقائق، نفس الإجابة. بينما يحصل الزوجان البيض على مكان في المؤسسة.
تقول الجمعية إن هدفها هو التحقق مما إذا كان هناك تمييز، موضحة أنه من بين جميع المؤسسات التي تم اختبارها، لم تشترك جميعها في ممارسات تمييزية، ومشددة على أنها لا تريد أن تجلب العار لا للمدينة ولا على المهنة السياحية، ولكن لإظهار أنه ما زالت هناك أشياء لا ينبغي أن تحدث في فرنسا بعد الآن. وتعتزم الجمعية تقديم شكوى ضد الجهات المعنية.
غير أن اتحاد الشواطئ في منطقة كوت دازور فندت هذا الاتهام، مشددة أنه لا يوجد هذا النوع من المشاكل في مدينة نيس، موضحا أنه يتم العمل مع الكثير من الأجانب، من جميع الجنسيات، ولا توجد جنسية يتم تفضيلها على الأخرى، ولا لون على آخر.
وقد يواجه من يمارسون التمييز من هذا النوع عقوبة بالسجن لمدة ثلاث سنوات وغرامة مالية قدرها خمسة وأربعين ألف يورو، وقد تتجاوز ذلك عندما يتعلق الأمر برفض تقديم خدمات. غير أنه على ما يبدو، هناك نقص في الأدلة في معظم الأوقات وتفتقر العدالة إلى وسائل التحقيق.

اتهام شواطئ خاصة في فرنسا بالتمييز العنصري
أقراء أيضا
افضل 40 تطبيق أندرويد مجانا بأداء خرافي


المصدر : منتوف ومواقع انترنت 👇اتهام شواطئ خاصة في فرنسا بالتمييز العنصري

اتهام شواطئ خاصة في فرنسا بالتمييز العنصري